German news: NATO forces used depleted uranium weapons in Libya





Said Christophe Horst German journalist and an expert in political affairs, said NATO forces are using some types of depleted uranium weapons to strike targets in Libya.

The expert said in an interview with the Agency "Novelist" that the United States and its allies have a variety of weapons, but all anti-armor weapons containing depleted uranium.

He added that the weight Horsiest some of the bombs that fell on Libyan territory was about tinnitus. He explained that the depleted uranium turns during the bomb blast, a toxic gas that can cause cancer in humans, adding that the toxicity of these gases is not able to have children unharmed. The expert called for an immediate halt to military operations in Libya and to refrain from the use of depleted uranium weapons.
 

مستوى الإشعاعات يزداد في بحر اليابان وبان كي مون يدعو إلى استخلاص العِبر

أعلنت اليابان أمس، انها رصدت مستويات من اليود المشع أكبر بـ1250 مرة من المعدل المقبول في البحر المحاذي لمحطة فوكوشيما دايتشي النووية التي تضررت بسبب الزلزال الذي ضرب البلاد في 11 الشهر الجاري، ما يعزز أخطار التلوث الغذائي لمنتجات البحر التي تثير هلع السكان والعالم.

جاء ذلك غداة اعلان رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان، أنّ التطورات في محطة فوكوشيما «لا يمكن التكهن بها»، قبل أن يدعو الأمينُ العام للامم المتحدة بان كي مون دولَ العالم الى «استخلاص العبر» من الأزمة النووية اليابانية.

وبعدما أكدت شركة «طوكيو للكهرباء» (تيبكو) المشغِّلة للمحطة رصد مادة «السيزيوم» بدرجة 131، أي بارتفاع 4 درجات عن الثلثاء الماضي، حذَّرت الوكالة اليابانية للأمن النووي من ان شرب 50 سنتيليتراً من المياه الجارية التي تحوي هذه النسبة من اليود، يوصل الشارب دفعة واحدة إلى الحد الاقصى المسموح به في سنة» وأشارت الوكالة الى أن حيوانات وأعشاب البحر ستمتص كمية اقل عند ذوبان الاشعاعات في مياه المحيط مع المد والجزر. وأعلنت ان «تركيز اليود ينخفض الى النصف كل ثمانية ايام، وبالتالي حين سيستهلك السكان منتجات بحرية، ستتراجع كميته فيها على الأرجح بشكل كبير».

لكن ما يثير المخاوف الكبرى، هو رصد كمية من «السيزيوم» بدرجة 137، التي لا ينخفض تركيزها بمقدار النصف إلا كل 30 سنة. ويزيد ذلك القلق الدولي بدرجة كبيرة من صادرات المأكولات البحرية اليابانية، في وقت حظرت دول عدة استيراد منتجات الحليب والخضار من المناطق المحيطة بالمفاعل.

وأعلنت منظمة «غرينبيس» المدافعة عن البيئة، أنها ستفحص مستوى الإشعاعات في عينات خارج منطقة الحظر التي يبلغ عرضها 20 كيلومتراً حول المحطة النووية، وقالت إن «السلطات اليابانية أعطت الانطباع منذ بداية الأزمة بإساءة تقدير أخطار التلوث الإشعاعي وحجمه». ومن أجل تجنب تدهور كارثي، يجب ان يتوصل الفنيون ورجال الإطفاء والعسكريون، الذين يعملون ليلاً نهاراً، الى خفض حرارة المفاعلات، عبر إعادة تشغيل اجهزة التبريد الخاصة بها.

لكن ارتفاع النشاطات الإشعاعية وصعوباتٍ فنيةً تعرقل العمليات، علماً ان «تيبكو» أكدت امس رصد كمية جديدة من المياه التي تحوي إشعاعات عالية في مبنى المفاعلات رقم 1 و2 و4، ما يمكن ان يؤخر العمل مجدداً، خصوصاً إثر اصابة ثلاثة عمال ارتدوا أحذية مطاطية بتلوث الخميس الماضي، بعدما مشوا في بركة ماء تحتوي كمية كبيرة من الاشعاعات خلف المفاعل رقم 3، وأُدخل اثنان منهم المستشفى بسبب إصابتهما بحروق في القدم.

القمر العملاق يقترب الى الارض وينذر بحدوث كوارث طبيعية








لكثير من الناس ينتظرون القمر حتى يرونه بدرا مكتملا، يشع نوره من خلال سواد الليل الحالك. هذا وقد شوهد القمر يطل مكتملا ولكن ليس كعادته لأنه هذه المرة كان أقرب إلى الأرض بحجم غير عادي لم يحدث منذ 18 عاما. وكان القمر بدرا أو كما يطلق عليه في الغرب القمر العملاق وهي كلمة جديدة دخلت قاموس اللغة الإنكليزية هذا الأسبوع. وإذا 
كانت السماء صافية فإن هذا الحدث سيكون له عظيم الأثر لمنظر القمر الخلاب وربما المثير للرهبة لدى بعض الناس

وقالت "ديلي تلغراف" إن عالم الفلك الذي سماه القمر العملاق تنبأ بأن وصوله سيصادف فوضى تحدث على الأرض في إشارة إلى زلزالي نيوزيلندا واليابان. وقرب القمر في هذا اليوم والذي تسمى فيه الظاهرة "الحضيض القمري"، يعني أن قوة جاذبيته المعتادة على المد والجزر ستكون عنيفة ويمكن أن نتوقع ارتفاعا كبيرا في المد والجزر خلال يومين.
والمحيطات ليست الأشياء الوحيدة التي تستجيب لدنو القمر. فقشرة الأرض ليست صلبة ومن ثم فإنها تتمدد وتتقلص بدرجة كبيرة بسبب جاذبية القمر وهي الظاهرة المعروفة باسم "مد الأرض"، ومن المتوقع أيضا حدوث زيادة بسيطة في مثل هذه التحولات التكتونية.
ومن المعلوم أن دورة القمر مرتبطة في بعض الأديان بالنشاطات التناسلية لكثير من الكائنات الحية، وهناك أنواع معينة من الشعاب المرجانية تتوالد مع اكتمال القمر، وهناك أسماك تطفو على السطح للتكاثر بفعل ضوء القمر، وهناك بحث جديد يشير إلى أن العلاقة بين خصوبة المرأة ودورة القمر ليست مجرد تراث شعبي. لكن النور الذي يفيض به القمر هو الذي أسر مخيلة الفنانين عبر العصور.


Japan disaster the most expensive in history, worth $ 100 billion

Since the beginning of the year 2011, and we are facing problems in several areas, but we ignore the revolutions that swept the Arab world, you will not ignore the "revolutions" natural shaking several places in this world. As was revealed after the real scale of the devastation left by the deadliest earthquake hits Japan, and the fifth most powerful earthquake destroyed the world, but all indications are that the earthquake Friday, may the most expensive in history at all.




Estimated the company Eqecat Consulting American value losses jolt Friday destroyed, and a magnitude of 8.9 on the Richter scale, at $ 100 billion, at least, 20 billion losses on the extent of the damage caused to the residential real estate, and $ 40 billion for the destruction of the infrastructure lines rail Streets and seaports.
Comes the initial estimate, while Japan continues, for the fourth consecutive day, search and rescue operations which resulted in saving the moment for more than 15 thousand people, described by Prime Minister of Japan, Naoto Kan, as the most difficult campaign since World War II.
Friday and left a devastating earthquake and subsequent tsunami washed away entire towns damaged infrastructure and more than 1700 people dead, a toll expected to rise with the continuing rescue operations, and nearly 10 thousand missing.
And the resulting fears of nuclear disaster and the leakage of radiation damage following nuclear reactors led to "Tokyo Electric Power to take" unprecedented steps to announce the introduction of periodically cutting off supplies of electricity to deal with the acute shortage of electricity. 

In turn, estimated the company, "Air Worldwide"AIR Worldwide size of the losses covered by insurance resulting from the shock of being the only, to range between $ 15 billion to 35 billion dollars, without taking into account the estimates of losses caused by the tsunami, "Tsunami" or damage to the reactor "Fukushima Deche" nuclear in the northeast.
The company dropped its estimate due to the lack of that in Japan, at the level of individuals and companies have insurance policies against the earthquake, and hit ratio to between 14 and 17 per cent. Economists and observers unanimously agreed that the losses from the disaster inflicted by Friday's earthquake in Japan would make it more costly earthquake in history. Meanwhile, Japan's central bank announced on Monday, announced a plan to inject 15 trillion yen (183 billion dollars) to reassure international investors on the stability of financial markets and banks in the country. 
Step did not stop the financial markets in Tokyo from a hard landing in the first trading Monday, after the earthquake on Friday, where the hue index of "Nikkei 225 " by 6.4 per cent in the strongest drop since September 2008 during the height of the global financial crisis.     

إنذار تسونامي بمناطق المحيط الهادي





صدرت تحذيرات للساحل الغربي بالولايات المتحدة بأسره من موجات مد بحري عاتية (تسونامي) قد تضرب المنطقة, كما قال الاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر إن ارتفاع هذه الموجات الناتجة عن الزلزال الهائل الذي ضرب اليابان تجاوز الآن ارتفاع بعض جزر المحيط الهادي مما ينذر بغمر هذه الجزر كليا.

وتجيء هذه التحذيرات في أعقاب الزلزال العنيف الذي وقع اليوم قبالة الساحل الشمالي لليابان والذي لم يشهد هذا البلد مثيلا له منذ 140 عاما.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤولين قولهم إن مركز تسوماني بدأ يتسع, مضيفة أن تحذيرات صدرت للساحل الغربي من الولايات المتحدة بأسره وكذلك كندا من الحدود المكسيكية إلى خليج تشيغنك في ألاسكا.

فقد صدرت تحذيرات من تسونامي في كاليفورنيا وألاسكا وأوريغون بالولايات المتحدة.

كما أصدرت وكالة الأرصاد الجوية في إندونيسيا تحذيرا من وقوع أمواج مد عاتية "تسونامي" على مناطق سولاويزي وبابوا وجزر الملوك الساحلية في شرقي البلاد وقالت الوكالة إن تسونامي قد يضرب هذه المناطق حوالي الساعة الحادية عشرة بتوقيت غرينتش.

Gaddafi set up hiding nuclear





The Gaddafi hidden nuclear down a palaces City Beida at a depth of 20 meters underground and is designed to escape and hide in the case of nuclear attack or attack with biological weapons or chemical and toxic gases, and is designed to keep him for long periods, the palace is surrounded by buildings special guards and servants, and within walking distance of it Villa located his son Seif al-Islam and the infamous "glass villa. "
The Libyans weaving anecdotes and stories about hot nights spent by Saif al-Islam where, and confirmed by the massive amounts of hot women's clothing and found out.
The cache on the five sections of steel designed to govern closed and never open from the outside does not allow the passage of any air or toxic gases or other, and the bunker equipped with a ventilation self works automatically, and the provider unit central air conditioning and a special unit to address air extraction and filtration of toxins or chemicals, as well as Another unit consists of devices for measuring the air pressure and adjust
The hidden is built entirely of reinforced concrete and consists of three layers of them, and the distance between each layer and the other about 2.5 meters and the thickness of each layer of concrete about 3 meters, which makes him immune to hidden and resistant to all types of strikes.
He says one of the rebels stationed around the palace: "We were surprised there were a number of books alien in the room Gaddafi, about the Jewish religion and the other to teach magic and sorcery, such as the book" transmigration of souls, and The Sixth Sense "and" Midwifery magic Jewish, "and another book entitled" spirits and ghosts .. Facts and untruths ", and the book ‬" ‬ ‬ secrets in the 72 ‬ ‬ ‬ Jewish mysticism "‬ ‬ and" ‬ Talmud "‬ .. ‬ ‬ last, the book entitled ‬ ‬" ‬ ‬ Alliance devil .. Mafia ‬ ‬ ‬ politics and mafia ‬ religion "‬    

America is planning to Gaddafi the same fate as Saddam Hussein





In light of current events in Libya, murder and bloodshed, led by Libyan leader Muammar Gaddafi against his own people protester, said Igor Korothenko editor of "national defense" Russia, the United States of America tries to liquidate the Libyan leader Muammar Gaddafi, or captured, and processed his fate "Saddam Hussein "
The Korothenko, that the United States preparing for the Gaddafi destiny fate of Saddam Hussein, either liquidating the Libyan leader in an air strike or be governed by the new Libyan authorities, in the event of his arrest, death in the U.S. silence.
He explained, that the scenario will include the U.S. military is likely to impose an air embargo on the Libyan Air Force planes in order to prevent their use against the rebels on the Gaddafi regime, and that is precisely why the United States hold the redeployment of its forces in the region, including the sending of two aircraft carriers to the Libyan coast.
It is expected to reside Korothenko Americans at the same time zones for the deployment of anti-aircraft missiles, and heavy weapons in the possession of Gaddafi, and in case of non-compliance to the command will attack American aircraft targets using weapons of high-resolution remote-controlled.
Korothenko also confirmed that the Americans may impose a total siege on the Libyan coast, and in case the escalation of tension had been bombing the headquarters of the winged rocket-Qadhafi and command centers and staff of the various kinds of weapons to cripple the management system of the army and the state
He added that U.S. spy satellites are currently collecting information on the country to prepare for the missile air strike, and ruled that the Pentagon Korothenko ground incursion in Libya.